Nutrilionz

ما هي السترويدات وما هي مخاطرها ؟

معلومات
منذ 3 ساعات
steroids

الستيرويدات الابتنائية الأندروجينية (Anabolic-androgenic steroids) هي شكل صناعي من هرمون التستوستيرون يستخدم من طرف الرياضيين لزيادة كتلة العضلات وقوتها.

في حين أن مخاطرها الصحية تختلف حسب النوع والكمية و الجرعة التي يتم تناولها ، إلا أنها يمكن أن تكون خطيرة وتسبب آثارًا جانبية عديدة لجسم الإنسان.

إضافة إلى ذلك يعتبر التسترويد غير قانوني في معظم البلدان بدون وصفة طبية.

في هذا المقال سوف نتطرق إلى تعريف الستيرويد، بعض استخداماته وأيضا مخاطره المحتملة على جسم الإنسان

ما هو الستيرويد ؟

الستيرويدات الابتنائية الأندروجينية (Anabolic-androgenic steroids) أو اختصارا AAS، هي شكل اصطناعي من هرمون التستوستيرون ، وهو الهرمون الجنسي الذكري الأساسي (1).

يؤثر هرمون التستوستيرون على أجزاء مختلفة من جسم الإنسان ، مثل العضلات وبصيلات الشعر والعظام والكبد والكلى والجهاز التناسلي والجهاز العصبي.

في الرجال ، تزداد مستويات هرمون التستوستيرون خلال فترة البلوغ لتعزيز تنمية السمات الجنسية الذكورية ، مثل نمو شعر الجسم ، و درجة الصوت ، و الرغبة الجنسية إضافة إلى زيادة الطول وكتلة العضلات.

على الرغم من أنه يُعتقد تقليديًا على أنه هرمون ذكري ، فإن النساء ينتجن أيضًا هرمون التستوستيرون ولكن بكميات أقل بكثير.

يخدم  هرمونالتستوستيرون العديد من الوظائف للنساء ، حيث يساهم في المقام الأول تعزيز كثافة العظام والرغبة الجنسية الصحية (2).

تتراوح مستويات هرمون التستوستيرون الطبيعي بين 300-1000 نانوغرام / ديسيلتر للرجال و15-70 نانوغرام / ديسيلتر للنساء.

يؤدي تناول الستيرويدات إلى رفع مستويات هذا هرمون التستوستيرون، مما يساهم في زيادة كتلة العضلات وقوتها (3).

الاستخدامات الرئيسية والفوائد المحتملة

عندما تفكر في الستيرويدات ، فإن أول ما قد يتبادر إلى الذهن هو استخدامها في رياضة كمال الأجسام.

فمن الشائع استخدامها من طرف الممارسين لهاته الرياضة و ذلك من أجل تعزيز قدرة الجسم على اكتساب العضلات.

رغم أن هذا هو الاستعمال الشائع للستيرويدات، إلا أنه يتم استخدامها لعدة أغراض أخرى.

الفوائد المحتملة الرئيسية المرتبطة بالستيرويدات هي التالية (4):

  • زيادة في أنسجة العضلات وذلك بسبب تعزيز عملية تخليق البروتين داخل العضلات.
  • انخفاض نسبة الدهون في الجسم
  • زيادة كتلة العضلات وقوتها
  • تعزيز عملية الاستشفاء العضلي
  • تحسين كثافة المعادن في العظام
  • تحسين القدرات البدنية للرياضيين
  • زيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء

تحسين السرعة وإنتاج الطاقة

في عالم الرياضة والمسابقات الرياضية، يبحث الرياضيون باستمرار عن طرق للتغلب على المنافسة.

رغم أن تمارين القوة المتقدمة ، بالإضافة إلى التغذية الصحية ، تساهم بشكل كبير في هذا الأمر ، إلا أن بعض الرياضيين و في إطار المنافسة غير الشريفة و بهدف تحسين الأداء فإنهم يتجهون لتناول المنشطات.

تنصف الستيرويدات كواحدة من المنشطات الرئيسية التي يستخدمها الرياضيون. و التي أتبث دورها في زيادة كتلة العضلات ، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة السرعة وإنتاج الطاقة (5).

يمكن للرياضيين الذين يستخدمون الستيرويدات تحقيق مكاسب في القوة تصل إلى 5-20٪ وزيادة الوزن من 2-5 كجم (6).

على الرغم من أن معظم الاتحادات الرياضية تحظر AAS ، إلا أن بعض الرياضيين لا زالوا يقومون باستعمالها.

زيادة كتلة العضلات وقوتها

عندما يتعلق الأمر برياضات القوة ، بما في ذلك كمال الأجسام ورفع الأثقال ورفع الأثقال الأولمبية ، تستخدم الستيرويدات على نطاق واسع لزيادة كتلة العضلات والقوة وإنتاج الطاقة (7).

في هذه الرياضات ، ترتبط قوة العضلات وحجمها وقوتها بشكل مباشر بالأداء العام.

تميل جرعات الستيرويدات في رياضات القوة إلى أن تكون أكثر تحررا ، حيث لا تختبر العديد من الاتحادات هذه المواد وغيرها.

الآثار الجانبية للستيرويدات

على الرغم من فوائدها المحتملة ، فإن للستيرويدات العديد من الآثار الجانبية المحتملة ، والتي تختلف شدتها تبعًا لمدى استخدام هذه المواد و الجرعات.

الآثار الجانبية الرئيسية المرتبطة باستخدام الستيرويدات هي كالتالي:

  1. زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب:  يمكن أن يؤدي استخدام الستيرويدات مع تمارين المقاومة إلى زيادة حجم البطين الأيسر للقلب ، وكذلك ضغط الدم. الشيء الذي قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب وخطر الوفاة .
  2. يمكن أن تزيد من السلوك العدواني: يرتبط استخدام الستيرويد بزيادة العدوانية والاندفاع عند الذكور المراهقين والبالغين (8).
  3. يمكن أن يسبب تلف الكبد: ثبت أن الستيرويدات ، خاصة تلك التي يتم تناولها عن طريق الفم ، تزيد من خطر الإصابة بضعف الكبد (9).
  4. قد يسبب ظاهرة التثدي: يُعرَّف التثدي بأنه تورم أنسجة الثدي عند الذكور بسبب اختلال التوازن الهرموني ، وقد يحدث التثدي عند التوقف عن تناول الستيرويدات (10).
  5. انخفاض إنتاج هرمون التستوستيرون: يرتبط استخدام الستيرويدات بقصور الغدد التناسلية ، والذي يتميز بتقلص وانخفاض وظيفة الخصيتين (11).
  6. يمكن أن يسبب العقم: بسبب تأثيرها المباشر على تقليل إنتاج الحيوانات المنوية ، فإن استخدام الستيرويد يمكن أن يؤدي إلى العقم (12).

الستيرويدات قد تشكل خطرا

يأتي استخدام الستيرويدات مع العديد من المخاطر ، مما يجعلها تحمل خطرا كبيرا بالنسبة لغالبية الناس. في حين أن بعض الطرق يمكن أن تقلل من بعض هذه المخاطر ، إلا أنه لا يمكن أن تحدها بالكامل.

توازن الدم

  • يمكن أن يزيد الهيموجلوبين والهيماتوكريت: تلعب علامات الدم هذه دورًا مهمًا في توصيل الأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم. يمكن أن تؤدي المستويات المرتفعة إلى زيادة سُمك الدم وزيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.
  • يمكن أن يخفض الكوليسترول الحميد (الجيد) ويرفع الكوليسترول الضار:  قد يؤدي انخفاض مستويات الكوليسترول الجيد إلى زيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب.
  • يمكن أن تزيد من مؤشرات الكبد: ارتبط استخدام الستيرويدات بزيادة إنزيم ناقلة أمين الأسبارتات (AST) و ترانس أميناز ألانين (ALT) ، وهما مؤشران يحددان صحة الكبد. قد تشير المستويات المرتفعة لهذان المؤشران إلى ضعف في الكبد.

خطر الإصابة بالتعفنات و الالتهابات

عند تعاطي الستيرويدات ، يمكن أن يكون خطر الالتهابات و التعفنات مرتفعًا بشكل أكبر. هذا لأن العديد من المنشطات يتم إنتاجها في مختبرات غير قانونية لا تتبع نفس الإجراءات الصارمة كالتي تطبق في المختبرات التجارية المرخصة.

بالنسبة للمنشطات التي يتم حقنها ، فإن خطر التلوث والعدوى يكون مرتفعا بدرجة أعلى.

غير قانوني في معظم الدول

يختلف الوضع القانوني للستيرويدات حسب البلد والمنطقة ، فهي مصنفة على أنها غير قانونية في معظم البلدان وذلك إذا تم استخدامها لأغراض أخرى غير علاجية بالدرجة الأولى.

الستيرويدات الابتنائية تصنف كمخدرات في الولايات المتحدة. حيث يمكن أن تصل عقوبة الحيازة غير القانونية إلى السجن لمدة عام واحد وغرامة لا تقل عن 1000 دولار.

الطريقة الوحيدة للحصول على الستيرويدات واستخدامها بشكل قانوني هي أن يتم وصفها من قبل أخصائي طبي لعلاج حالة معينة ، مثل انخفاض هرمون التستوستيرون أو نوع من الأمراض كهزال العضلات مثلا.

قد يسبب تعاطيها الإدمان

على الرغم من عدم تصنيف الستيرويدات كونها تسبب إدمانا جسديا ، إلا أن الاستخدام المستمر لها قد يسبب نوعا من الإدمان الدماغي حيث يصبح الدماغ مرتبطا و متعودا عليها.

من الآثار الجانبية النفسية الشائعة لاستخدام الستيرويدات هو اضطراب التشوه الجسمي ، هو اضطراب وسواسي (نفسي) الذي يشعر معه الشخص المصاب به بقلق مفرط بسبب عيب في شكل أو معالم جسمه. (13).

تغذيةتمارينبروتيناتمعلومات