Nutrilionz

فوائد الفول السوداني وطريقة تحضير زبدة الفول السوداني.

تغذية وصحة
منذ 5 أشهر
Hnet.com-image (3)

يعتبر الفول السوداني من المكسرات الأكثر شهرة في العالم حيث يتم استخدامه في الكثير من الوجبات والأطباق، و ذلك بفضل قيمته الغذائية وفوائده الصحية.

فوائد الفول السوداني

يعد الفول السوداني مصدر غني بالسعرات الغذائية و البروتين و الفيتامينات و المعادن الحيوية.

غني بالعناصر الغذائية

يحتوي الفول السوداني على مجموعة من العناصر الغذائية(1) المفيدة لصحة الإنسان حيث يمنحك كل 100 جرام من الفول السوداني على 567 سعرة حرارية و25.8 جرام من البروتين و16.1 جرام من الكربوهيدرات بالإضافة لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف حيث يحتوي على 8.5 جرام من الألياف.

كما يحتوي على مجموعة من الفيتامينات والمعادن الأساسية كالفيتامين B3(النياسين) وB9(حمض الفوليك) وB1(الثيامين) ومعدن النحاس والمنغنيز والفسفور والمغنيسيوم.

بالإضافة إلى ذلك فالفول السوداني يعتبر مصدرا جيدا للمركبات النباتية التي تمتلك خصائص مضادات الأكسدة كحمض الكوماريك وحمض الفايتيك وريسفيراترول والايسوفلافون وفيتوسترولز.

الوقاية من حصوات المرارة.

يحتوي الفول السوداني على مجموعة من العناصر الغذائية الضرورية لصحة القلب كالمغنيسيوم( 168 مليجرام) (2) والنحاس(3) والنياسين ومضادات الأكسدة وحمض الأوليك، كما يلعب دورا كبيرا في خفض مستويات الكوليسترول في الدم وبما أن حصوات المرارة تتكون في الغالب من الكوليسترول فإن تناول الفول السوداني يعمل على التقليل من خطر الإصابة بحصوات المرارة.

الحماية من أمراض القلب.

يساهم احتواء الفول السوداني على معدن النحاس ومعدن المغنيسيوم(4) اللذان يسبب نقصهما في أثار سلبية على صحة القلب، بالإضافة لاحتواء الفول السوداني على الفيتامين B1 الذي يعمل على تحسين وظيفة القلب والتقليل من خطر الإصابة بالأمراض المرتبط به.

ويحتوي الفول السوداني كذلك على مركب النياسين(5) الذي يرفع من مستويات البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة، ولذلك يُستخدم المجال الطبي لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

كما تشير مجموعة من الأبحاث العلمية للدور الإيجابي الذي يلعبه مضاد الأكسدة ريسفيراترول في التقليل من أخطار الإصابة بأمراض القلب.

التقليل من مشاكل سن اليأس

يساهم احتواء الفول السوداني على إيزوفلافون الذي يقي من الأعراض التي تصاحب سن اليأس وانقطاع الطمث حيث يعمل على تعويض نقص هرمون الإستروجين لدى النساء كما يساعد في منع تساقط الشعر والحاجبين لدى الإنسان بصفة عامة والنساء بصفة خاصة.

مفيد لشعر و أظافر الحامل.

يعاني الكثير من النساء من تساقط الشعر وتكسره وضعف الأظافر خلال مرحلة الحمل والولادة حيث يعمل الجسم في هده المرحلة على ترشيد استعمال العناصر الغذائية في جسم المرأة وتوجيهها لما هو أهم للحفاظ على صحة الحامل وصحة الجنين، الشيء الذي يصبب في تهميش حمايته لصحة الشعر والأظافر.

لذلك فيعتبر تناول الفول السوداني الغني بالفيتامين B8 المعروف علميا باسم “بيوتين” (6) والذي يعتبر ضروريا للمرأة في فترة الحمل والرضاعة، حيث أكد الدكتور إرهارد هاكلر (عضو الجمعية الألمانية للعناية بالبشرة وعلاج الحساسية)(7) أن إتباع نظام غدائي متوازن يحتوي على البيوتين يساعد الحامل في تجاوز مرحلة الحمل والولادة دون تضرر شعرها وأظافرها، حيث يعمل الفيتامين B7 على تعزيز مادة الكيراتين بالجسم والتي تعد مكونا أساسي للشعر والأظافر.

حماية صحة الحامل و الجنين.

يحتوي الفول السوداني على نسبة مهمة حمض الفوليك المعروف بدوره الأساسي في حماية صحة المرأة الحامل والجنين.

وتبلغ الجرعة الموصى بها يوميا للراشدين حوالي 0.4 مليغرام من حمض الفوليك.(8)

حيث يساهم في وقاية الأجنة من الإصابة بتشوهات العمود الفقري والجهاز العصبي المركزي.

ويؤدي نقصه في إصابة الجنين بمجموعة من المضاعفات الخطيرة كتشقق الشفاه والحنك  بالإضافة للإعاقة الجسدية والشلل.

الوقاية من خلايا السرطانية

تعمل مضادات الأكسدة المتواجدة في الفول السوداني على محاربة الجدور الحرة الضار في الجسم، والتي تكون ناتجة عن الإجهاد التأكسدي، مما يحاول دون نمو وتكاثر الخلايا السرطانية ويقلل خطر الإصابة بالسرطان(9).

حماية أنسجة الجسم

يساعد تناول الفول السوداني في المساعدة على نمو والحفاظ على خلايا وأنسجة الجسم وإصلاح التالف منها.

ويفسر هدا الدور الصحي للفول السوداني بكونه يحتوي على نسبة مهمة من الفوسفور (10) الذي يعتبر ضروريا لدلك.

أضرار الفول السوداني

رغم أن للفول السوداني الكثير من الفوائد على صحته الإنسان وأن تناولها لا يشكل خطرا ويعتبر أمنا.

إلا أن هنا بعض الحالات المرضية التي يجب أن يتفادى فيها الأشخاص المصابين بها تناول الفول السوداني.

يعد الفول السوداني من اكثر مسببات الحساسية الغذائية(11) الشديدة التي قد تصل إلى حد تهديد حياة الإنسان، بحيث يستشعر الجهاز المناعي للإنسان البروتين المتواجد في الفول السوداني على أنه ضار، مما يجعله يستجيب ويدافع عن الجسم بكامل قواه، ويتسبب في أعراض كثيرة كسيلان الأنف ووخز في الفم وتورم وشد الحلق وضيق التنفس، كما يتسبب في الإسهال والغثيان.

يمكن أن يحتوي الفول السوداني على عفن يسمى الأفلاتوكسين وهو مادة مسرطنة قد تسبب سرطان الكبد إدا تم استهلاكها لمدة طويلة.

وينصح بنقع الفول السوداني وتخميره حيث يتم بهده الطريقة التقليل من خطر وجود العفن.

يتسبب الإفراط من تناول الفول السوداني في زيادة الوزن بسبب ارتفاع محتواه من السعرات الحرارية التي تسبب في زيادة الوزن.

طريقة تحميص الفول السوداني

بإتباعك للخطوات التالية(12) لن تكون مضطرا بعد اليوم لشراء الفول السوداني المحمص من المتاجر.

والذي غالبا ما يكون يحتوي على مواد حافظة قد تشكل خطرا على صحتك على المدى الطويل.

ضع الفول السوداني داخل إناء يحتوي على ماء بارد لفترة وجيزة لإزالة الأوساخ العالقة به.

جفف الفول السوداني جيدا من الماء بمنشفة ورقية لمدة 5 دقائق.

ضعه على صينية الفرن وأدخلها للفرن تحت درجة حرارة 180 درجة مئوية.

يستغرق تحميص الفول السوداني حوالي 20 دقيقة تقريبا داخل الفرن.

بعد مرور 20 دقيقة قم بإخراجه من الفرن ويمكنك رشه بالقليل من الملح إدا كنت تريده مالحا.

أتركه لنصف ساعة حتى يبرد وأزله من صينية الفرن مع تجنب تناوله ساخنا حتى لا يتسبب لك في الإسهال.

طريقة تحضير زبدة الفول السوداني

زبدة الفول السوداني من أكثر أنوع الزبدة استهلاكا في الولايات المتحدة الأمريكية وأروبا، ويفسر هدا الإقبال على استهلاكها للفوائد التي توفرها لصحة الإنسان ولمذاقها الشهي.

ولتحضير زبدة الفول السوداني فلن تكون بحاجة للكثير من المكونات، أو أدوات المطبخ المتطورة.

حيث يقتصر الأمر على تحديد الكمية التي تريد الحصول عليها وإتباع التعليمات التالية :

  • قم بغلي الفول السوداني على نار هادئة تم وضعه مباشرة في ماء بارد لتقشيره.
  • بعد بفركه وتقشيره قم بتجفيفه بمنشفة ورقية لمدة 5 دقائق.
  • سخن الفرن على درجة حرارة 350 درجة فهرنهايت (176 درجة مئوية).
  • قم بفرش الفول السوداني على صينية الفرن وأدخله للفرن.
  • تستغرق مدة طهيه 10 دقائق مع تحريكه كل دقيقتين تفاديا لاحتراقه.
  • قم بسحق الفول السوداني المحمص حتى يبدأ الخليط في الظهور بمظهر الزبدة.
  • أضف الملح و السكر أو العسل أو أي نكهة ترغب في الحصول عليها أتناء الخلط.
  • بعد تماسك الخليط و تحوله لزبدة قم بوضعه في قارورة زجاجية أو بلاستيكية حتى يكون جاهزا للاستهلاك.
تغذيةتمارينبروتيناتمعلومات